الرئيسية - أخبار محلية - هجوم كاسح ضد عيدروس الزبيدي ومجلسه من قبل انصاره ونشطاء جنوبين وسياسيين خليجين – تفاصيل
هجوم كاسح ضد عيدروس الزبيدي ومجلسه من قبل انصاره ونشطاء جنوبين وسياسيين خليجين – تفاصيل
الساعة 09:48 مساءاً (خاص)

 

 

 

شن عدد من النشطاء والكتاب الجنوبيين خلال الساعات الماضية هجوما عنيفا ضد عيدروس الزبيدي وقيادات مجلسه الانتقالي الذي اعلنه عقب اقالته من منصب محافظ عدن.

 

هذا الهجوم جاء ايضا من انصاره الرجل ومجلسه بعد استمرار تواجده وقياداته في الخارج وظهورهم مؤخرا بالزي الخليجي في فنادق الخليج.

 

اشرس هذا الهجوم كان للكاتبة والناشطة في الحراك هدى العطاس والمؤيدة للمجلس في مقال لها خاطبت الزبيدي.

 

وسخرت العطاس من الصور التي انتشرت مؤخرا للزبيدي حيث اعتاد الظهور بالزي الإماراتي، حيث خاطبته بالقول : عد واترك العقال والشال، والبس معوز وشميز (قميص) ، مستغربة من عدم عودته الى عدن حتى الان .

 

وبذات اللغة خاطب الصحفي الجنوبي البارز فتحي بن لزرق في منشور له على صفحته على الفيس بوك عيدروس الزبيدي .

 

وتحت عنوان "نصيحة لوجه الله " خاطب بن لزرق الزبيدي :ارمي العقال واركب أول طائرة وعد إلى "عدن" وتقدم الصفوف إذا كان همك "وطن" وقضية وشعب ,وسيلتف الشعب حولك وان كانت مغريات الحياة قد أخذتك فواصل بقائك في "ابوظبي" واغرق في نعيمها، لكن اعلم انهم سيرمونك غدا وحينها لن يكون هناك لانعيم ولاوطن .

 

ولم ينحصر الهجوم على الداخل بل وصل الى الخليج ، حيث دعا السياسي الكويتي البارز "انور الرشيد" قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي إلى مكاشفة شعب الجنوب بالحقيقة أو تقديم الاستقالة .

 

 

وفي اشارة الى الدور الاماراتي ، اعتبر الرشيد الذي اقر بانه مناصر للمجلس بان فشل المجلس يعود الى "الارتباط غير المتكافئ مع دول الأقليم" ، حسب قوله.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص